وكالات | 28 سبتمبر | المسيرة نت: قالت حركة المجاهدين الفلسطينية إن الوحدة الحقيقية المبنية على الشراكة الوطنية والتي تجلت في انتفاضة الأقصى المباركة أصبحت اليوم مطلبًا ضروريًا لاستكمال مشروع التحرير الذي ابتدأه الشهداء من أبناء الشعب الفلسطيني وقياداته.

وأضافت الحركة في بيان صحفي اليوم الاثنين بمناسبة ذكرى انتفاضة الأقصى العشرين “أن الشراكة الوطنية والمقاومة الشاملة هما الطريق لانتزاع كل الحقوق وإرجاع أرض فلسطين كاملة”.

وشددت على “أن المأساوية واللحظات المستفزة التي قام بها المجرم أرئيل شارون وقطعان المستوطنين عندما اقتحم المسجد الأقصى تتكرر اليوم في بلدان عربية رضخت أنظمتها لإرادة الشيطان ولهيمنة قوى الشر في المنطقة”.

ودعت أبناء الشعب الفلسطيني لتفعيل المواجهة الشاملة مع العدو الإسرائيلي بالتكتيكات المتاحة والمناسبة لكل جغرافيا يتواجد بها الشعب للدفاع عن القدس والمسجد الأقصى، وذلك رفضاً للمؤامرات والمخططات الصهيوأمريكية لتصفية القضية وبأيدي بعض الأنظمة العربية الخائنة والمطبعة، وفق البيان.

وطالبت الحركة الأمة بكل مكوناتها بالقيام بدورها المسؤول في العمل الجاد للدفاع عن قضيتها المركزية ألا وهي فلسطين والمسجد الأقصى ونبذ التطبيع والمطبعين.

من جانبها، قالت حركة حماس إنّ مسار العمل المشترك والحوار الوطني الشامل الذي مضت به من أجل ترتيب البيت الفلسطيني ومقاومة المحتل ومواجهة مخططاته هو خيار استراتيجي وقيمة عليا لن نتراجع عنها.

وأهابت الحركة، في بيان صحفي بمناسبة الذكرى الـ20 لانتفاضة الأقصى، بأبناء الشعب الفلسطيني بالاستمرار في شدّ الرحال إلى المسجد الأقصى والرباط فيه والدفاع عنه والتصدي لجنود العدو المستوطنين الصهاينة “وبكل قوة مهما كلف ذلك من ثمن”.

وأعلنت رفضها الكامل “لما أقدم عليه البعض من تطبيع للعلاقات مع المحتل الصهيوني”، مستهجنة موقف جامعة الدول العربية “التي تراجعت وانحرفت عن مسارها ورفضت إدانة التطبيع”.

ووجّهت حماس التحيّة والوفاء لشهداء الشعب الفلسطيني وشهداء انتفاضة الأقصى وأبناء الشعب الفلسطيني في كل مكان على صمودهم وثباتهم في وجه المؤامرات، وفي مقدمتهم المرابطون والمرابطات في ساحات المسجد الأقصى المبارك، مثمّنةً صمودهم وتمسكهم بحقوقهم والالتفاف حول المقاومة الباسلة، وتعاهدهم على المضي بهذا الطريق دفاعاً عن القدس والأقصى.

#حركة حماس
#حركة المجاهدين
منذ 10 ساعات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا